بغداد/ المركز الخبري الوطني NNC
حمل النائب عن ائتلاف النصر خالد العبيدي، اليوم الثلاثاء، الكتل السياسية مسؤولية تأخير حسم ما تبقى من الكابينة الوزارية، فيما بين ان رئيس الوزراء اعتمد على التوافقات السياسية في تشكيل الحكومة.
وقال العبيدي في تصريح لـ”المركز الخبري الوطني NNC” ان “الكتل السياسية تتحمل مسؤولية تأخير حسم ما تبقى من الكابينة الوزارية، وعليها ان تتوافق على المرشحين وتقديمهم الى رئيس الوزراء”، مبينا ان “رئيس الوزراء يعتمد بشكل كبير على التوافقات السياسية ويطلب من الكتل تقديم الأسماء لكن لحد الان لا يوجد أي اتفاق بينها”.

وأشار الى ان “عقدة المحاصة والطائفية والنظر الى الوزارات بانها مغانم ومصالح هي وراء تأخير حسم الوزارات”، موضحا ان “رئيس الوزراء ترك الموضوع الى الكتل السياسية وانا لست مع هذا التوجه”.

ودعا العبيدي رئيس الوزراء الى “حسم ما تبقى من الكابينة الوزارية لانه تأخر كثيرا”، لافتا الى ان “تأخير حسم الوزارات يؤثر سلبا على أداء الحكومة والوضع العام في البلد وعلى المواطن، لذا يجب ان يكون هناك قرار حاسم من رئيس الوزراء بهذا الشأن”.

يشار الى ان المرجعية الدينية العليا طالبت في خطية الجمعة الماضية بحسم الكابينة الوزارية، داعية الكتل السياسية الى عدم “التكالب” على المناصب.

واثار عدم حسم الوزارات المتبقية من الكابينة الوزارية الجدل بين الكتل السياسية، وأصدرت اغلبها بيانات اكدت فيها انها تركت الخيار لعبد المهدي لحسم هذا الأمر، بعد ان كان قد رمى الكرة بملعب الكتل السياسية واكد ان حسم الوزارات بحاجة لتوافق سياسي.