بغـداد:المركز الخبري الوطني

أتهم القيادي في تحالف الفتح، حسن سالم، الخميس ، أطراف سياسية لم يسمها بتنفيذ أجندات خارجية في العراق ومحاولة تشويه صورة الحشد الشعبي.

وقال سالم لـ المركز الخبري الوطني. إن “بعض الأطراف السياسية تعمل على تنفيذ أجندات سياسية تخدم الولايات المتحدة الأمريكية”، مبينا أن “هذه الإطراف لا ترغب في وجود الحشد الشعبي”.

وأضاف، أن “وجود الحشد الشعبي ضمان للعراق وللعملية السياسية”، معتبرا أن “الحشد افشل المخططات التقسيمية التي كانت تنادي بها هذه الأطراف التي لا تريد بقاءه”.