بغداد/المركز الخبري الوطني –

اكد النائب احمد الجبوري (أبو مازن) ،الثلاثاء، ان أميركا تعد لامر معين في العراق وسيناريو 2003 قد يتكرر بشكل اتعس ، مؤكدا ان العراق لن تنصلح احواله حتى لو جاء الرسول ليحكمه ، بحسب تعبيره.

وقال الجبوري في حوار متلفز تابعته وكالة “المركز الخبري الوطني”، ان “أميركا تعد لامر معين في العراق وسيناريو 2003 قد يتكرر بشكل اتعس مؤكدا ان العراق لن تنصلح احواله حتى لو جاء الرسول ليحكمه”.

واضاف “سنخوض الإنتخابات في الناصرية وبابل ومحافظات الجنوب”،مستدركا بالقول “ساحصل على 15 – 21 مقعدا في الانتخابات المقبلة”.

واوضح الجبوري ان “الفوضى في العراق ستعم كل دول المنطقة”،لافتا الى ان “الأشهر الثلاث المقبلة قد تشهد ارتفاع سعر صرف الدولار إلى 200 الف دينار”.