بغداد/المركز الخبري الوطني
طالبت لجنة الزراعة والمياه والاهوار النيابية، يوم الاحد، الحكومة واجهزتها المعنية بسرعة الكشف عن مخربي المنتج الوطني الزراعي والحيواني .

واشار رئيس اللجنة سلام الشمري في بيان إن “عدم السرعة في الاجراءات الحكومية الخاصة بعمليات احراق المزارع ونفوق الاسماك واغراق السوق المحلي بالمنتج المستورد المليء بمثله محلياً يثير الكثير من علامات التساؤل والاستغراب”.

وتابع الشمري أن “اخر العمليات الاجرامية هي نفوق مئات الاطنان من الاسماك دون ان تكشف لنا الحكومة ومن قبلها خلال العمليات المماثلة التي جرت العام الماضي المتورطين بها”.

وشدد على ان “الاستمرار بالعمليات التخريبية دون رادع ستضرب المنتج الوطني والاكتفاء الذاتي من المنتجات والمحاصيل والتي وصلنا بها الى الاكتفاء الذاتي الكامل خدمة لأهداف واجندات داخلياً وخارجياً لا تريد للعراق الوقوف على قدميه والاعتماد على انتاجه المحلي”.