بغداد :المركز الخبري الوطني. دعا رئيس المنبر العراقي اياد علاوي القوى السياسية الفاعلة الى عقد لقاء وطني عاجل لتوحيد وتنظيم جهودها والاسهام في إصلاح مسيرة العملية السياسية وانقاذ العراق مما وصفه بالمحنة التي تسبب بها نهج المحاصصة واستشراء الفساد والتدخل الخارجي.
واضاف في بيان أن الظروف والتحديات الحالية التي تحيط بالعراق والمنطقة تستدعي تحركاً عاجلاً لترتيب البيت الداخلي، ومغادرة سلبيات المرحلة الحالية وتحمل المسؤولية التاريخية في بناء العراق الواحد.
كما دعا علاوي الى تسمية امانة عامة للقوى السياسية الممثلة في هذا الاجتماع لتتابع التوصيات والمقررات الصادرة عنها، على ان يتم تقديمها للحكومة للنظر فيما يعزز عمل السلطة التنفيذية وتعزيز دورها.
واكد اهمية توسيع دائرة الاتصالات لتشمل رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء، على ان تشكل القوى السياسية لجنةً لإدامة التواصل وتحقيق العمل المشترك في هذه الاجواء الخطيرة والمصيرية.