بغداد:المركز الخبري الوطني

أكد قائد عمليات نينوى اللواء نجم الجبوري، أن “خلية الأزمة ستضع بداية الأسبوع المقبل “الرجل المناسب في المكان المناسب، مشددا “لا قرابة ولا صداقة غير الحق”.

 

وقال الجبوري، وهو عضو خلية الأزمة، التي أمر بتشكيلها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي خلال حفل تأبيني لضحايا “العبارة” في الموصل (أمس الخميس): “استلمنا الصلاحيات المخولة للخلية، وجميع الهواجس التي لدى أهالي المدينة موجودة لدينا”.

 

وأوضح قائد عمليات نينوى، أن الخلية “ستعطي الصلاحيات للناس الأكفاء في دوائر الدولة للعمل، وسنراقب ونفعل الأجهزة الرقابية، ونعمل على تعويض ذوي الشهداء وأهالي الموصل الذين أصابهم ضرر نتيجة المعارك التي حدثت في المدينة”.

وشدد الجبوري: “لا أخفي عليكم أن هناك من يريد أن يرقص على جراحنا ويستثمر هذه الكارثة من أجل مآرب دنيئة دنيوية خبيثة”.