يغداد /المركز الخبري الوطني

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الاثنين، إن إيران بدأت تركيب مزيد من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة، وتمضي نحو تخصيب اليورانيوم، رغم أن هذا محظور بموجب الاتفاق النووي المبرم.

وقالت الوكالة التابعة للأمم المتحدة في بيان، “تم إعداد جميع أجهزة الطرد المركزي المركبة للتجربة باستخدام سادس فلوريد اليورانيوم، برغم أنه لم تتم تجربة أي منها بتلك المادة في السابع والثامن من سبتمبر الحالي”.

وكانت طهران أعلنت السبت، أنها بدأت بتشغيل أجهزة طرد مركزي متطورة من شأنها زيادة مخزونها من اليورانيوم المخصب، وذلك في إطار تخفيض جديد لالتزاماتها ضمن الاتفاق النووي.