بغداد /المركز الخبري الوطني NNC

أكد متحدث باسم مديرية الأمن العام الأردنية، السبت، تعرض حافلة سياحية خالية من الركاب لإطلاق عيارات نارية من قبل شخص مجهول في مدينة البتراء، جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة “عمون” عن مصدر في جمعية المرشدين السياحيين تأكيده أن إطلاق النار وقع على خلفية خلافات سابقة بين سلطة إقليم البتراء والمجتمع المحلي بشأن حافلة نقل المرشدين السياحيين المملوكة للسلطة، والتي يريد عدد من أبناء المنطقة أن تكون تابعة لهم حتى يستفيدوا من مداخيلها.

وأضاف المصدر أن هذا الاعتداء ليس الأول على الحافلة، حيث أوقفها أبناء المنطقة عدة مرات، واعتدوا على من بداخلها لفظيا، لكن هذه أول مرة تتعرض فيها لاعتداء مسلح.

وأوضح أن الحافلة المستهدفة تعمل على نقل المرشدين السياحيين من مركز المدينة في وادي موسى إلى البتراء.

من جهته، أكد رئيس جمعية المرشدين السياحيين، رائد عبد الحق، أن أبناء المنطقة يستفيدون من دخل هذه الحافلة، حيث توزع أرباحها بين جمعية المرشدين في البتراء، والمجتمع المحلي