بغداد/المركز الخبري الوطني NNC

كشفت النائبة السابقة عن محافظة بابل زينب الطائي، الأربعاء، عن قيام عدد من التجار بإدخال مساحات وهمية ضمن الخطة الزراعية في المحافظة واستيراد حنطة من خارج العراق وتسويقها للدولة .

وقالت الطائي والتي شغلت عضو لجنة الزراعة في الدورة السابقة في تصريح صحفي ان “تكلفة زراعة طن الحنطة تصل لقرابة الـ250 الى 300 الف دينار”.

واضافت ان “الحكومة سوقت الحنطة من الفلاحين واشترتها منهم بسعر 530 الف دينار للطن الواحد لدعم الفلاحين ومنعت الاستيراد”، مشيرة الى ان “بعض الفلاحين تلاعبوا عبر إدخال الأراضي غير المزروعة وتسجيلها مزروعة خارج الخطة الزراعية”.

وأوضحت ان “هؤلاء الفلاحين التجار قاموا باستيراد حنطة تركية بسعر 270 الف دينار للطن وسوقوه للحكومة على انها مزروعة بالعراق بسعر 530 الف”، داعية الحكومة الى “محاربة هذا النوع من الفساد والذي سيضر بالمنتج الوطني”.