بغداد/ المركز الخبري الوطني NNC

رحبت لجنة الخدمات النيابية اليوم الخميس، باحالة ملف تهريب الانترنت الى مستشارية الامن الوطني، داعية الى إشراك هيئة الاعلام والاتصالات ووزارة الاتصالات.

وقال عضو لجنة الخدمات النيابية برهان المعموري لـ”المركز الخبري الوطني NNC: “أرحب بقرار المجلس الاعلى لمكافحة الفساد باحالة ملف تهريب الانترنت الى الاجهزة الوطنية المختصة كمستشارية الامن الوطني للقضاء على هذا النزيف المستمر منذ سنين”.

وأضاف المعموري “كان من الافضل إشراك الاجهزة الفنية المختصة مثل هيئة الاعلام والاتصالات ووزارة الاتصالات بالتحقيق في هذا الملف المهم، كونهم الجهات القطاعية المختصة والذين سبق وأن أعلنوا عدة مرات كشفهم لحالات التهريب السابقة”.

وتابع ان “مشكلة سوء خدمة الانترنت في العراق وضرورة وضع الحلول اللازمة باسرع وقت وهي من اهم الملفات التي نعمل عليها في لجنة العمل الخدمات البرلمانية”.

وكان المجلس الاعلى لمكافحة الفساد قد وجه باحالة ملف تهريب الانترنت الى مستشارية الامن الوطني.