متابعة/المركز الخبري الوطني

هددت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، اليوم الإثنين، باتخاذ إجراءات ضد استهداف قواتها في العراق.

وقالت البنتاغون في تصريحات تابعها “المركز الخبري الوطني” إن “حدوث هجمات ضد قواتنا في العراق لا يعني عدم اتخاذ إجراءات فعالة لحمايتها”.

وأضافت أنه “لا وجود لقواتنا أو لقوات التحالف في قاعدة بلد بالعراق”.

وأكدت أن “قاعدة بلد تضم قوات عراقية فقط ومتعاقدين يعملون لصالح شركة أمريكية”.

وأكدت خلية الإعلام الأمني، اليوم الاثنين، سقوط أربعة صواريخ على قاعدة بلد الجوية، في محافظة صلاح الدين.

وذكرت الخلية في بيان تلقاه “المركز الخبري الوطني” ان “القوات الأمنية شرعت بعملية امنية واسعة مسنودة بمعلومات استخبارية دقيقة، للبحث عن عناصر إرهابية أقدمت بالساعة 2000 على إطلاق اربع صواريخ نوع كاتيوشا من منطقة الناي بقضاء الخالص”.

وبينت: “حيث سقطت على قاعدة بلد الجوية، دون وقوع خسائر بشرية أو مادية” .

ورأت ان “هذه الأعمال التي يراد منها أضعاف قدرات القوات الأمنية العراقية لن تمر دون حساب للعناصر الارهابية التي تقوم بهكذا أفعال خارجة عن القانون وفق أجندة لا تريد الخير للعراق واهله”.