بغداد/ المركز الخبري الوطني
أصدرت وزارة الزراعة، اليوم الأحد، عدداً من القرارات حول منع حركة نقل محصولي الحنطة والشعير داخل العراق.

وذكرت الوزارة في بيان تلقاه “الركز الخبري الوطني”، أنها “أصدرت عدداً من القرارات حول منع حركة نقل محصولي الحنطة والشعير داخل العراق، للحد من دخول المحاصيل مجهولة المصدر، وغير المحدد موسم حصادها، ومدى صلاحيتها للاستهلاك، سواء كان الغرض منه الاستخدام البشري أو العلفي، فضلاً عن منع استغلال موسم حصاد المحصولين، وتسويقهما من قبل التنظيمات المصنفة إرهابياً لدى العراق أو دول الجوار والمهربين والتجار المضاربين”.

وبينت أن “هذه الإجراءات صدرت بناءً على مقتضيات المصلحة العامة والتي نصت على (منع نقل المحاصيل الزراعية الاستراتيجية/ محصولي الحنطة والشعير من إقليم كردستان إلى باقي محافظات العراق ومنعها من محافظات العراق إلى إقليم كردستان فضلاً عن منعها بين كافة المحافظات ولأي غرض إلى إشعار آخر)”.

وقررت الوزارة أيضا، بحسب البيان “منع دخول هذه المحاصيل المستوردة لحساب القطاع الخاص من المنافذ الحدودية كافة، وإلى إشعار آخر، فيما تم استثناء المحاصيل الزراعية المنقولة لحساب تشكيلات وزارة الزراعة (شركة ما بين النهرين العامة للبذور والشركة العراقية لإنتاج البذور) وحسب الضوابط المعتمدة أصوليا واعتبارا من يوم ١٥ من شهر نيسان الحالي”.

وأوضحت أن “الهدف من القرارات يأتي لمنع تسويق المحاصيل المدورة من العام الماضي إلى وزارتي الزراعة والتجارة، على أنها من إنتاج الموسم الحالي، ولتجنب تبعات وتلافي إيقاع الضرر المباشر على الأمن الغذائي الوطني بصورة عامة ووزارات المالية، التجارة، الزراعة بصورة خاصة”.