خاص/المركز الخبري الوطني

شكا عدد من المرضى الراقدين في مستشفى دار السلام المخصص لمصابي كورونا، اليوم الخميس، من حالات التسمم جراء حرق النفايات في اعرق منطقة وسط بغداد.

وقال شهود عيان لـ”المركز الخبري الوطني” ان “اكداس النفايات شوهت معالم معرض بغداد الدولي وسط العاصمة أمام أنظار وزارة الصحة التي تشغل مساحة واسعة منه”.

وأضافوا ان “وزارة الصحة نصبت محرقة للنفايات داخل معرض بغداد الدولي في مستشفى دار السلام المخصص لمرضى كورونا”، مشيرين الى ان “اكداس النفايات اصبحت تجمع الطيور باشكالها والرائحة العفنة التي تخرج منها بشكل لا يطاق حتى وصل الحال الى مرحلة التسمم للمرضى والمراجعين”.

من جانبهم اتهم عدد من ممثلي شركات التمويل الذاتي وزارة الصحة بسبب التمييز الذي تمارسه بين شركة واخرى في منح رخص اقامة المعارض في قاعات معرض بغداد، مبدين استغرابهم في منح اقامة معرض الامن والدفاع على الرغم من الارتفاع المخيف باصابات كورونا في حين ترفض اعطاء رخص لشركات التمويل الذاتي.