بغداد:المركز الخبري الوطني
عد النائب عن كتلة النهج الوطني حسين العقابي، الجمعة، حصر المفاوضات بملف استكمال الكابينة الوزارية بين طرفين لايمتلكان الارضية الواسعة داخل البرلمان لتمريرها امر غير صحيح، فيما لفت الى ان النواب هم من يمثل الشعب وعلى عبد المهدي التواصل معهم بشكل مباشر وليس عن طريق كتل او شخصيات اخرى.

وقال العقابي في حديث لـ المركز الخبري الوطني ، إن ” قضية الكابينة الوزارية لابد فيها من الوصول الى نقطة التقاء وحلحلة لها وتسوية للخلافات والتباين في وجهات النظر، فلا يمكن ان يبقى معلقا الى ما لانهاية فهو امر غير مقبول وفيه انتهاك للدستور”، مبينا ان “حصر المفاوضات السياسية في ملف استكمال الكابينة الوزارية بين طرفين وهما لايمتلكان الارضية الواسعة داخل البرلمان لتمريرها هو امر غير صحيح وأضاف العقابي، أن “عبد المهدي عليه أن يعي حقيقة مهمة وهي ان النظام ب‍العراق هو نظام برلماني، بالتالي فهو بحاجة الى اغلبية برلمانية تدعمه داخل قبة البرلمان وهي قضية لايمكن الوصول اليها دون فتح حوارات مع عدد من الكتل السياسية والنيابية داخل البرلمان”، مشددا على ان “النواب هم من يمثل الشعب وعلى عبد المهدي التواصل معهم بشكل مباشر وليس عن طريق كتل او شخصيات اخرى”.

وكان النائب عن تحالف الفتح محمد كريم البلداوي اكد، في (5 نيسان 2019)، ان الاسماء المطروحة لحقيبتي الدفاع والداخلية عليها توافق كبير ومن الممكن تمريرها بكل سهولة، فيما اشار الى ان السبب الرئيس لعدم طرح الاسماء داخل قبة البرلمان هو رغبة رئيس مجلس الوزراء بعرض اسماء جميع مرشحي الوزارات المتبقية والتصويت عليها في جلسة