المركز الخبري الوطني / متابعة

تحولت فتاة يابانية مشهورة بركوب الدراجات والتقاط الصور معها إلى رجل يبلغ من العمر 50 عاما يدعى زينغو.

رأى الناس الوجه الحقيقي لراكب الدراجة النارية في الانعكاس في إحدى الصور – واشتبهوا على الفور في الخداع.

لاحظ الصحفيون اليابانيون هذه القصة وتعقبوا زينغو، وكانت القصة أن الرجل أراد الترويج لنفسه مستغلا جمال الفتاة.
لم ينكر زينغو ذلك، بحسب تقرير لـ”ديلي ميل” ذلك واعترف بكل شيء على الفور.

وأوضح أن اليابانيين سيختارون تلقائيا صورة “المرأة الجميلة” لأنه كان يعتقد أن لا أحد يريد أن ينظر إلى “العم المسن”.

اعترف زينغو بأنه كان يريد فقط أن يعجب أكبر عدد ممكن من الناس بدراجته النارية. ومع ذلك، لم ينزعج أحد بسبب الخداع الذي تم الكشف عنه.