متابعة – المركز الخبري الوطني

أعلنت إيران، اليوم الأربعاء، مواصلة برنامجها النووي، واضعةً عدة شروط يخص الأطراف الأخرى.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، في مؤتمر صحفي تابعه “المركز الخبري الوطني” إن “إدارة بايدن لا تزال تواصل سياسة الضغوط القصوى التي كانت تتبعها إدارة ترامب”،

مشيراً إلى أن “إيران ستواصل تعزيز برنامجها النووي إذا لم تلتزم بقية الأطراف بتعهداتها”.

وأضاف ظريف أن “الخطوات التي اتخذناها يمكن التراجع عنها”، لافتاً إلى أن “سياسة الضغوط القصوى علينا لن تجدي”.