بغداد/المركز الخبري الوطني-
قالت الأمم المتحدة، يوم الجمعة، إنها تلقت تقارير عن مقتل 12 عراقيا وسوريا، في النصف الأول من شهر يناير/كانون الثاني الجاري، بمخيم الهول للاجئين، الذي يديره الكورد بشمال شرق سوريا، ويضم نازحين وأسر مقاتلين من تنظيم داعش.

وقال ينس لايركه المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، “نناشد السلطات المسؤولة عن الأمن في هذا المخيم ضمان سلامة السكان، وأيضا موظفي الإغاثة”.

وأضاف في إفادة للأمم المتحدة في جنيف: “كل عمليات توصيل المساعدات تتعرض للخطر عندما يرتفع مستوى انعدام الأمن لما نراه الآن”، مشيرا إلى أن المخيم الخاضع لسيطرة قوات كوردية سورية يؤوي نحو 62 ألفا من دول مختلفة.