بغداد/المركز الخبري الوطني-
علق رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض، يوم الأحد، على قرار وزارة الخزانة الأميركية بإدارجه في لائحة العقوبات.

وقال الفياض خلال كلمة في حفل أقيم في محافظة كركوك بذكرى اغتيال نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس وقائد فيلق القدس الايراني قاسم سليماني، إن “البعض طلب مني الحديث عن الامر الذي حصل قبل يومين من قرار يتعلق برئيس هيئة الحشد (في إشارة لقرار الخزانة الأميركية) وانا لا احب ان أتكلم بذلك او اشغل عن واجب العزاء”، مؤكدا أنه “سنكون حافظين للامانة وصائنين للعهد”.

وتابع، “لا ننظر لأنفسنا بعيون الآخرين وانما نقيم بعيون أبناء شعبنا”، ”، مضيفا “لا نقيم وزنا لمن يرانا بهذا الشكل او ذاك حسب مصالحه واهوائه وسنبقى ندافع عما نعتقد به وسنبذل الغالي والرخيص في سبيل الوطن”.

وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية، أول امس الجمعة، فرض عقوبات على رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق فالح الفياض.

وقالت الوزارة، إن “الفياض متهم بانتهاكات حقوقية وقمع للمتظاهرين في أكتوبر 2019”.