بغداد/المركز الخبري الوطني-
اعلنت لجنة الخدمات النيابية، اليوم الاحد، استغرابها الشديد من موقف الحكومة تجاه اصلاحات البرلمان المتعلقة بشركات الهاتف النقال.
وقالت النائبة عن اللجنة منار عبد المطلب في تصريح صحفي، أن “الخدمات النيابية تستغرب من وقوف الحكومة بالضد من إجراءات البرلمان الإصلاحية المتعلقة بشركات الهاتف النقال”.
وأضافت، أن “هناك مليارات الدنانير بذمة شركات الهاتف التي تمتنع عن تسديدها للدولة”، مشيرةً الى “وجود الاف الشكاوى التي ترد الى اللجنة يومياً نتيجة سوء الخدمات المقدمة للمواطنين أو عن ارتفاع اسعار كارتات الشحن”.
وأكدت عبد المطلب، على “ضرورة رفع يد الحكومة عن شركات الهاتف النقال ودعم الشركة الوطنية بدلاً من هذه الشركات التي ارهقت كاهل المواطن العراقي منذ سنوات”.
واوضحت عضو لجنة الخدمات النيابية، أن “هناك جهات تقف وراء تمديد الرخص لعمل شركات الهاتف النقال في البلاد”.