بغداد/المركز الخبري الوطني-
تحدث النائب حسين عرب، عن امكانية تغيير سعر صرف الدولار الحالي، فيما اشار الى ان قرار تغييره بيد وزارة المالية.

وقال عرب في مقابلة متلفزة، “لم نناقش في البرلمان الحكومة حتى الآن بخصوص الأساس الذي بني عليه سعر الصرف الجديد”، مضيفا ان “رفع سعر الصرف إلى 1450 دينار مقابل الدولار مستغرب لأن اسعار النفط في ارتفاع ومن الممكن ان تقلل حجم العجز المالي وبالتالي لا ينبغي الذهاب نحو تغيير سعر الصرف بدعوى تقليل العجز”.

وبخصوص التوجه الحاصل في تغطية النفقات الحكومية، رأى النائب ان “رفع سعر الصرف يحل جزءاً بسيطاً من مشكلة العجز وهناك بدائل وحلول أخرى افضل”، مشيرا بالقول “نعتقد ان سعر الصرف سيتغير بمجرد مناقشة موازنة 2021 في البرلمان”.

وتابع، “اقول لوزير المالية ان رفع سعر صرف الدولار غير منطقي، وسيتسبب بانهيار السوق وما فعلته لن يرحمك التاريخ عليه”، على حد قوله.

واكد عرب ان “وزارة المالية هي من تحدد سعر الصرف ولا علاقة للبنك المركزي بذلك”، مشيرا الى ان “جميع النواب متفقون على عدم السماح بالمساس برواتب الموظفين”.

وكان وزير المالية علي علاوي ، قال الاثنين 21-12-2020، إن تغيير سعر صرف الدينار أمام الدولار جاء بهدف حماية الاقتصاد‎.‎

واوضح علاوي بمؤتمر صحفي مشترك في بغداد ” أجرينا تغييراً بصرف سعر الدولار لحماية الاقتصاد‎”‎.

واضاف إن “الموازنة هي الخطوة الاولى في مسار الاصلاح الاقتصادي وفارق الإيرادات بتغيير سعر الصرف سيخصص لدعم ‏الفئات الهشة بالمجتمع‎”.‎

بدوره أكد وزير التخطيط خالد بتال أن “حجم الإنفاق الاستثماري سيكون بحدود 8 ترليونات دينار في موازنة 2021‏‎”.‎

وأضاف إن “الموازنة تضمنت مشروع القطار المعلق وميناء الفاو وعدداً من المشاريع”.