بغداد/المركز الخبري الوطني-
اعلن عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار، النائب فلاح عبد الكريم الخفاجي، ان محافظة اربیل لوحدھا تأخذ حوالي 4 ملیارات دولار من خزينة الدولة كل عام، فیما اشار الى ان حصة محافظة البصرة لا تتجاوز الملیار دولار.
وقال الخفاجي في مقابلة متلفزة، تابعتھا وكالة “المركز الخبري الوطني”: ان “حصة اقليم كردستان كانت 14 بالمائة من الموازنة العامة، ثم اصبحت 17 بالمائة، يضاف الى الاموال الذي يحصل علیها من بیعه للنفط وواردات السیاحة والتجارة، والضرائب وواردات الكمارك الحدودية وھي بالملیارات”.
واضاف، ان “محافظة اربیل لوحدھا تحصل من 3 الى 4 ملیار دولار، كل عام من خزينة الدولة، بینما تحصل البصرة وھي مصدر اقتصاد العراق على ملیار دولار او اكثر منه بقلیل”.
واشار عضو لجنة الاقتصاد، الى ان “ما يحصل علیه اقلیم كردستان مبالغ مالیة بأرقام تفوق الخیال، لذلك نلاحظ ھناك حركة للعمران فیھا، فمھما بلغت نسبة العبث بالمال يبقى ھناك ما يصرف للبنى التحتیة واعمار المناطق”.
وكان مجلس وزراء إقلیم كردستان، قد أرسل الأربعاء الماضي، رسالة رسمیة باسم حكومة الإقلیم إلى مجلس الوزراء الاتحادي، طالبه فیھا بإرسال جزء من حصة الإقلیم للأشھر (5– 6–7– 10)”.
وقال رئیس مجلس وزراء الإقلیم، مسرور بارزاني، في بیان رسمي، إن “إقلیم كردستان بذل كل ما في وسعه، وأوفى بالتزاماتهً في المحادثات كافة للتوصل إلى اتفاق شامل مع الحكومة الاتحادية، ولا يزال مستمرا”.
وطالب مجلس الوزراء الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بدعم المساعي الرامیة للتوصل إلى اتفاق جذري بین حكومة إقلیمكردستان والحكومة الاتحادية بھدف ضمان المستحقات المالیة والدستورية للإقلیم.