بغداد/المركز الخبري الوطني- علق القيادي في تحالف الفتح سعد السعدي، اليوم الأربعاء، على تصريحات قائد القيادة المركزية الأميركية الوسطى الجنرال كينيث مكينزي، التي لمح فيها الى وجود قرار عراقي مرتقب يبقي قوات بلاده في العراق لمساعدته على مواجهة تنظيم داعش.

وقال السعدي، في تصريح صحفي ، ان “قرار مجلس النواب العراقي، القاضي بإخراج كافة القوات الاجنبية، وعلى رأسها القوات الامريكية، ملزم لحكومة مصطفى الكاظمي، وكافة الجهات الحكومية المختصة بهذا الملف، ولا يمكن لأي شخصية وجهة المماطلة في تطبيق هذا القرار، مهما كانت الحجج والاعذار”.

وبين ان “حلم بقاء القوات الامريكية، تحت اي عنوان، لن يتحقق، وهذا الامر متفق عليه سياسيا وشعبياً، والحكومة ملزمة بتطبيق هذا الامر، وفي حال وجود اي مماطلة وتسويف من قبل الحكومة، سيكون للقوى السياسية الوطنية، كلمة وموقف، فلا يمكن القبول ببقاء اي قوة محتلة في العراق، خصوصاً وأننا لسنا بحاجة الى اي قوات اجنبية على الارض”.