بغداد/المركز الخبري الوطني- أكدت وزارة الاتصالات، اليوم الثلاثاء، استمرار عمليات الصدمة لحين القضاء بشكل نهائي على تهريب سعات الانترنت.
وقال مدير عام الاتصالات والمعلوماتية في الوزارة باسم الاسدي لوكالة الانباء العراقي ،إن “عملية الصدمة مستمرة، وآخرها كان ايقاف عملية تمرير السعات بشكل غير قانوني في محافظة نينوى في منطقتي زمار وطمة”.
وأضاف ان “القضاء على تهريب السعات سيسهم بشكل كبير في زيادة جودة الانترنت مستقبلا، وسيشكل نقلة نوعية بالانتقال الي الخدمة الفور جي”.
واعلنت وزارة الاتصالات، في وقت سابق، ايقاف هدر 7 مليارات دينار خلال عملية الصدمة في محافظتي ديالى ونينوى، فيما كشفت عن مشروع مرتقب لتحسين خدمة الانترنت في البلاد.