بغداد/المركز الخبري الوطني – وصل الاتفاق بين آرثر ميلو ويوفنتوس الإيطالي إلى المراحل الأخيرة، حيث من المتوقع أن يسافر البرازيلي صاحب الـ23 عاما إلى تورينو هذا الأسبوع للخضوع للفحص الطبي.
وسينتقل آرثر إلى نادي السيدة العجوز بعد انتهاء الموسم الحالي، وكذلك سيكون الأمر بالنسبة للاعب اليوفي بيانتش الذي سيذهب إلى الجهة المقابلة، وكلا اللاعبين سيحصل على عقد لمدة خمس سنوات.
وحتى أيام قليلة مضت كان لاعب الوسط البرازيلي مصمما على نجاح تجربته مع البرشا بأي ثمن، لكنه اقتنع أخيرا بخوض تجربة جديدة، يزامل بها البرتغالي كريتسيانو رونالدو، بعد أن قضى ما يقارب الموسمين إلى جانب الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ويكون آرثر بذلك أول برازيلي ورابع لاعب على مستوى العالم يلعب إلى جانب رونالدو وميسي في ناديين مختلفين، بعد الأورغوياني مارتن كاسيرس في اليوفي وبرشلونة، وكل من الإسباني جيراد بيكي والسويدي هنريك لارسون الذان زاملا النجمين في مانشستر يونايتد وبرشلونة.
ولعب إلى جانب كل من البرتغالي والأرجنتيني عدد من نجوم العالم ولكن في المنتخب والنادي، ومنهم باولو ديبالا وهيغواين في اليوفي والمنتخب الأرجنتيني، وكذلك هاينزه وتيفيز في مانشستر يونايتد والأرجنتين، وأخيرا سيميدو وأندريه غوميز وديكو في برشلونة ومنتخب البرتغال.