بغداد/المركز الخبري- أعلنت قيادة عمليات سامراء، اليوم الثلاثاء، تنفيذ خطة دفاعية وتعرضية واسعة ونصب العشرات من الكاميرات الحرارية ونشر الطائرات المسيرة في محافظة صلاح الدين.
وقال قائد عمليات سامراء اللواء الركن، عماد الزهيري، في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع)، اطلع عليه موقع “المركز الخبري”، إن “اللواء 13 الفرقة الرابعة شرطة اتحادية نفذت عملية أمنية واسعة أسفرت عن مقتل إرهابي كان يروم العبور من قضاء الدور الى منطقة مكيشيفة شمال سامراء، مبيناً أنه”تم تنفيذ مايقارب خمس طلعات لطيران الجيش أسفرت عن رصد أحد المجاميع وأدت الى قتل وجرح بعض الإرهابيين على الحدود الفاصلة مع قيادة عمليات ديالى”.

وأضاف الزهير أنه “تم الاتفاق مع محافظ صلاح الدين على تعزيز ونصب العشرات من الكاميرات الحرارية ونشر الطائرات المسيرة لسد الثغرات ومنع تسلل الإرهابيين وضبط الحدود الفاصلة في محافظة صلاح الدين”.

وأشار الى أن “قيادة عمليات سامراء نفذت خطة انفتاح وانتشار جديدة بناء على أوامر رئيس أركان الجيش وقيادة العمليات المشتركة من خلال إعادة بعض الوحدات العائدة للوسط والجنوب واستبدالها بقطعات أخرى من الجيش والشرطة وأفواج طوارئ شرطة صلاح الدين”.

واشار الى أن” هذا الموضوع كان معداً له من أكثر من سنة وتم إعداده بشكل جيد ونفذ قبل عشرة أيام وبنجاح كبير”.