بغداد/NNc- طالب النائب عن تحالف الفتح احمد الكناني، اليوم السبت، بخروج القوات الامريكية من العراق “فورا” وبالطرق الدبلوماسية، فيما بين ان هذه القوات لا تبدي أي نية حسنة.

وقال المكتب الاعلامي للكناني في بيان صحفي تلقت “NNC” نسخة منه “يود النائب احمد علي الكناني إيضاح ما يلي، أصبحت لدى العقلاء والوطنيين قناعة كاملة بان كل ما حدث ويحدث في وطننا العزيز منذ ١٦ عاماً هو بسبب التدخلات الخارجية عموماً والتدخلات الأمريكية بوجه خاص في الشؤون العراقية”.وتابع “وهنا نود الإشارة الى الاعتداءات المتكررة على سيادة العراق من قبل القوات الأمريكية المحتلة عن طريق قصف مقرات قواتنا الامنية من الجيش العراقي والحشد الشعبي والذي ادى الى سقوط الشهداء والجرحى وتدمير المنشأت المدنية، ان هذا الاعتداء المتكرر لا يبدي اي نية حسنة من قبل القوات الأمريكية بمغادرة اراضينا، رغم أعلامها من قبل الحكومة العراقية بعدم الحاجة لوجودها وقرار مجلس النواب العراقي رقم (١٧) بتاريخ ٦ كانون الثاني لعام ٢٠٢٠، والذي يطلب مغادرتها بأسرع وقت”.وبين “اضافة الى رغبة الشعب العراقي الذي خرج بمظاهرة مليونية مطالبً برحيلهم فوراً، لذلك نطالبهم بالخروج فوراً وبالطرق الدبلوماسية احتراماً للشعب العراقي وحفاظاً على سيادة العراق. حفظ الله العراق والعراقيين”.