بغداد/NNc- وصف تحالف القوى العراقية، اليوم السبت، رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، بأنه “يعمل موظفاً” لمن جاؤوا به الى رئاسة الحكومة الانتقالية، داعيا النواب الى رفض تمرير حكومة علاوي.وقال القيادي في تحالف القوى، النائب عادل خميس المحلاوي في بيان تلقت “NNc” نسخة منه، ان “تكليف محمد توفيق علاوي جاء نتيجة توافق سياسي بين سائرون والفتح وبدعم خارجي”.واضاف “هناك محاولات لتضليل الرأي العام من خلال الادعاء بأنه مرشح مستقل، وهذا مناف للحقيقة، كونه مرشحاً من قبل الجهات الداعمة له، التي تم ذكرها انفا”.وأشار الى انه “تم فرض شروط عليه من قبل داعميه، وهو موظف لديهم ولا يختلف عن سلفه بشيء، وجاء خلافاً لشروط ساحات التظاهر، وشروط المرجعية الدينية”، محذراً من أنه “يمكن ان يساهم في تهديد السلم المجتمعي أو احداث شرخ بين مكونات المجتمع”.وتابع المحلاوي بأنه “من منطلق المسؤولية الوطنية، لن نكون شهود زور ولن نقبل بمرشح يملى علينا، بعد تضحيات ودماء سخية قدمها الشعب العراقي في ساحات التظاهر”.ودعا اعضاء مجلس النواب الى “رفض تمريره والاستجابة لنداء الشعب من خلال مرشح مستقل وكفوء وقوي، يستطيع انقاذ البلد والعبور به الى جادة الامن والسلام والازدهار، ويهيئ لانتخابات مبكرة ونزيهة تحقق طموحات الشعب بحياة حرة وكريمة”.