الأحد, 24 ديسمبر 2023 4:21 م

بغداد/ المركز الخبري الوطني
أعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الأحد، عن تمكُّنها من إعادة أكثر من ملياري دينار إلى خزينة الدولة؛ تُمثِّلُ جزءاً من قيمة التضخُّم في أموال بعض المُتَّهمين في قضايا فساد وتضخُّم في الأموال، منها قضيَّة الأمانات الضريبيَّة المسروقة.
وذكر مكتب الإعلام والاتصال الحكومي في الهيئة، وفي معرض حديثه عن المبالغ المُتسلَّمة التي تمَّ إيداعها في الحسابين المصرفيّين اللذين أعلنت الهيئة عن فتحهما في مصرف الرافدين – فرع الدفاع، بحسب بيان لها تلقاه/ المركز الخبري الوطني/ أن “الهيئة تسلَّمت (1,300,000,000) مليار دينار من المبالغ التي بذمَّة المُتَّهم المُكفَّل المستشار الفني لرئيس الوزراء السابق والتي تمثل جزءاً من قيمة التضخُّم والكسب غير المشروع في أمواله”.
وأردف المكتب، أنَّ “الهيئة تمكَّنت أيضاً من إعادة (775,000,000) مليون دينار يمثل قيمة الرشوة التي تسلُّمها المُتَّهم الموقوف مدير مكتب محافظ بغداد من إحدى الشركات الأجنبيَّة؛ لقاء إحالة عقود مشاريع على شركات، فضلاً عن مبلغٍ ماليٍّ ناهز (25) مليون دينار من مُتحصّلات الإيجارات الخاصَّة بالعقارات العائدة للمتهمة الموقوفة زوجة المدير العام للهيئة العامة للضرائب سابقاً”.