بغداد /NNC- أكد النائب عن كتلة الحكمة النيابية حسن فدعم عن وجود توجه لدى القوى السياسية لاختيار شخصية عسكرية لرئاسة الحكومة المقبلة.
وقال فدعم اليوم الثلاثاء، أن الحوارات الجارية بين الكتل السياسية ستنتج اختيار شخصية عسكرية لتولي رئاسة الحكومة بدلاً من الشخصيات السياسية.

وأكد فدعم أن “الكتل السياسية اتفقت على بعض الخطوط العريضة خلال جلساتها المسبقة فيما يخص تولي رئاسة الحكومة “، منوهاً الى “ترشيح شخصيتين أمنيتين لهذا المنصب أكثر من ترشيح شخصيات سياسية”.

ونبه الى أن “مجلس النواب مستمر بتحقيق كل مطالبات الأصلاح، كالسعي الى أنتخابات مبكرة وتكليف رئيس للحكومة والمصادقة على قانون الانتخابات”.