اوضح مركز الاعلام الرقمي ان الخبر الذي انتشر في مواقع التواصل حول تسبب سماعات البلوتوث { الايبود} بالسرطان غير مؤكد علميا

وبين المركز في بيان، تلقى المركز الخبري نسخة منه، ان” وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي قد تناقلت الخبر بشكل يؤدي الى الاعتقاد بان هذه السماعات تسبب حتميا مرض السرطان”. واكد المركز ان” منظمة الصحة العالمية لم تعلن عن هذا الخبر، لذلك لايمكن اعتباره خبرا علميا دقيقا لان الاصل هو الاعتماد على الادلة المثبتة بالتجارب العلمية وهذا ما يفتقر له الخبر المذكور انفا