الجمعة, 5 أغسطس 2022 6:07 م

المركز الخبري الوطني/ خاص

أكد عضو مجلس النواب برهان المعموري، اليوم الجمعة، ان حل البرلمان وتحديد موعدا لإجراء الانتخابات هو الخيار الأمثل لإنهاء الوضع الحالي.

وقال المعموري في تصريح لـ/المركز الخبري الوطني/، إن “ما يمر به العراق من انسداد سياسي منذ إجراء الانتخابات ولغاية الان مما أدى الى تعطيل تشكيل الحكومة التي كان يتأملها الشعب العراقي لتلبي ولو جزء من طموحاته لكن للأسف صار عكس ذلك مما أدى الى إحتقان الشارع وخروج الآلاف من الشعب العراقي بمظاهرات تطالب بالاصلاح الحقيقي لكل مؤسسات الدول”.

وأضاف ان “حل البرلمان وتحديد موعد لاجراء الانتخابات هو الحل الأمثل لانهاء الوضع الحالي الذي ان طال أمده سيؤدي الى المزيد من الاحتقان لدى الشارع العراقي وبالتالي قد يحرق الاخضر واليابس”.

وتابع ان “جزء من الكتل السياسية وقفت عائقا في تشكيل الحكومة بسبب تفسير المحكمة الاتحادية وانسحاب الكتلة الصدرية الأكبر من البرلمان مما أدى الى فقدان الشرعية لمجلس النواب باعتبارها الكتلة الفائزة الأولى انسحبت”.

واشار ان “بعد خروج الالاف من المتظاهرين كان أكثر المطالب هي حل البرلمان وتحديد موعد لإجراء انتخابات مبكرة تعيد الخارطة السياسية لإنهاء الانسداد الحاصل لتشكيل حكومة قوية قادرة على إدارة الدولة في المرحلة المقبله بعيدا عن المحاصصة والتوافقية التي لم نجني منها سوى الخراب والدمار لأكثر من 18 عاما من خلال مخرجات العملية الانتخابية”.