الثلاثاء, 16 يوليو 2019 11:38 ص

بغداد/ المركز الخبري الوطني NNC

اكدت رئيس كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني النيابية جوان إحسان، أن هناك خشية في اقليم كردستان من أن تطبق الحكومة الاتحادية الخناق عليه وتجرده من خصوصيته كإقليم.

وقالت احسان للمركز الخبري الوطني NNC، إن “الخلاف بين الحكومة الاتحادية والإقليم سياسي واداري”، مبينة أن “هناك تركة ثقيلة ابتلى بها جيل بعد اخر”.

وأشارت الى ان “الدستور لن يستطيع حل الخلاف ما بين اقليم كردستان والحكومة الاتحادية”، مبينة أن “العيب ليس في الدستور ولكن في السياسيين انفسهم، ومن كلا الطرفين”، مستدركة ان “الدستور واضح المعالم دقيق التعبير وشفاف ولكن السياسيين هم من اخفقوا في تطبيق بنوده”.

واضافت احسان ان “هناك سوء تفاهم ما بين السياسيين في الاقليم والحكومة الاتحادية والاسباب سياسية ادارية صرفة”، موضحة ان “الحكومة الاتحادية تتعامل بمنظور تجريدي تام مع اقليم كردستان والاخيرة تتعامل بقلق وبردود الافعال خصوصا بعد احداث الاستفتاء”.

ولفتت احسان الى ان “هناك اتهامات من قبل الاقليم بان الحكومة الاتحادية تفسر الدستور على هواها، وخشية من قبل الحكومة الاتحادية ان يستقل الاقليم عن جمهورية العراق”، مشيرة الى “وجود تخوف من الاقليم اتجاه الحكومة الاتحادية ان تطبق الخناق عليه وتجرده من خصوصيته كإقليم وتحوله الى محافظات تابعة له”.