متابعة /المركز الخبري الوطني NNC
رد ألبرتو بالومار، المحامي الخاص باللاعب أنطوان جريزمان مهاجم أتلتيكو مدريد السابق والمنتقل حديثًا إلى صفوف برشلونة على بيان نادي اتلتيكو مدريد بخصوص انتقال موكله.

وقال بالومار عبر إذاعة “كادينا كوبيه” الإسبانية، إنه “لإثبات وجود عقد مبدئي قد وقع بين برشلونة وجريزمان، يجب أن يمتلك أتلتيكو مدريد دليل أقوى من بيان اللاعب للرحيل عن صفوف الفريق”.
وتابع: “أتلتيكو مدريد أدخل نفسه في قضية ضدنا لأنه حسبما أشار لديهم أدلة ضد جريزمان، لذلك سيكون علينا الانتظار حتى رؤية صحة ادعاءاتهم”.

وواصل تصريحاته: “إذا لم يكن يملك النادي سوى بيان جريزمان لن يكون دليلًا قويًا لإثبات أن هناك اتفاق قد تم بين برشلونة واللاعب منذ مارس الماضي”.

وعاد بالومار للحديث عن بيان أتلتيكو مدريد في تصريحات اليوم لصحيفة “ليكيب الفرنسية: “أنطوان مستاء من تعامل مسئولي أتلتيكو مدريد معه ويتصرفون بسوء نية على عكس ما كانوا يعدونه به”.

واستمر في تصريحاته: “قادة أتلتيكو مدريد يفعلون ما يرونه صحيحًا بالنسبة لهم، وسنفعل نفس الشيء في الوقت المناسب إذا لزم الأمر”.
وأتم: “في الوقت الحالي، جريزمان يركز فقط على مغامرته الجديدة مع برشلونة وكيفية التأقلم السريع مع الفريق”.

وأعلن النادي الكتالوني عبر موقعه الرسمي عن التوقيع مع الفرنسي، بعد دفع قيمة الشرط الجزائي في عقده مع الروخي بلانكوس وقدرها 120 مليون يورو.

ولكن رد أتلتيكو مدريد بعدها ببيان رسمي وعاجل أن قيمة انتقال جريزمان ليست 120 مليون يورو وإنما 200 مليون يورو، أي أن هناك فارق 80 مليون يورو يطالبون بالحصول عليه.