بغداد/ المركز الخبري الوطني NNC
جددت لجنة الخدمات النيابية، اليوم الأثنين، انتقادها للاداء “السيء” لهيئة الإعلام والاتصالات، مشيرة في الوقت نفسه الى انها ابلغت وزير الاتصالات نعيم الربيعي بثلاثة مطالب لتحسين خدمة الإنترنت في البلاد.

وقالت عضو اللجنة هدى سجاد للمركز الخبري الوطني NNC،
“لن ادافع عن هيئة متلكئة وتاريخها حافل بسوء الخدمات، وما يوجد في هيئة الإعلام والاتصالات واضح ومعروف، فهناك عقود مبرمة لمدة خمسة عشر عاما وتنتهي في بداية ٢٠٢٢”.

وتابعت “انا حريصة جدا على تحقيق دراسة واضحة، ولم ادافع عن اي شركة، والدليل على ذلك اني وضعت مادة في الموازنة تلزم شركات الهاتف النقال بدفع الديون المترتبة عليها بأوامر قضائية، والا ستقطع عنهم الترادات جميعها”.

وأضافت سجاد ان ما يهم لجنة الخدمات هو “وصول الخدمة كما هي للمواطن، فالمطلوب هو نتيجة واحدة للجميع وهي تحسين الخدمة، والأمر المهم في ذلك أن يلتمس ويخدم مصلحة المواطن بشكل أساسي”.

وقالت إن لجنة الخدمات “استضافت اليوم وزير الإتصالات داخل المجلس، وطلبنا منه اولا توسيع البنى التحتية، وثانيا منح FTTh (الألياف البصرية) ومنع حصره بيد جهة معينة وثالثا وضع بوابات نفاذ لمنع تهريب سعات الانترنت”.

واشارت سجاد الى ان “واحدا من نجاحات خدمات 3g و4g و5g بسبب وجود بنى تحتية، وهنا يكون التساؤل .. هل البنى التحتية التي تملكها وزارة الاتصالات كافية لمنح FTTH.. استطيع إجابتك بأنها غير كافية”.

وخلصت للقول “اذا أردنا أن نضمن حسن الخدمة من خلال الواي فاي لابد من توفر FTTh، ولا بد من توسعتها بشكل أساسي لتحسين الخدمة، فهي من ضمن صلاحية وزارة الاتصالات، ومن الضروري أن يكون العمل تكامليا بين الهيئة والوزارة بالاتجاه الصحيح”.

واستضاف مجلس النواب وزير الاتصالات في وقت سابق من اليوم لبحث اسباب تردي خدمة الانترنت في البلد.